23 مارس

أفضل دكتور تحويل مسار في مصر

كتب د. رامى | لا توجد تعليقات | مقالات

انتشرت في الآونة الأخيرة عمليات السمنة المفرطة والتي من أشهرها عملية تحويل المسار، لما لها من مميزات علاجية وتجميلية على الفرد، ومع انتشار تلك الجراحات ازدادت الحيرة في الوصول إلى أفضل دكتور تحويل مسار في مصر للحصول على أفضل النتائج، ومن خلال هذا المقال يقدم لنا دكتور رامي حلمي أهم المعلومات حول عملية تحويل المسار، بالإضافة إلى عوامل نجاح العملية.

عملية تحويل المسار

هي عبارة عن عملية جراحية تهدف لإنقاص الوزن عن طريق تصغير حجم المعدة وتغيير المسار الطبيعي لعملية الهضم، وهو ما يقلل كمية الطعام الداخلة إلى الجسم، ويقلل أيضًا من امتصاص السكّريات.

طريقة إجراء عملية تحويل المسار

تتم عملية تحويل المسار بالمنظار الجراحي، ويتم ذلك من خلال:

  1. تخدير المريض بالبنج الكلي.
  2. فتح 3 شقوق في البطن يبلغ طول كل شق 1 سم لإدخال الأدوات الجراحية والمنظار.
  3. تدبيس المعدة طوليًا حتى يصير حجمها الجديد بمثابة 25% من حجم المعدة الأصلي.
  4. يتم توصيل الجزء الجديد من المعدة بالأمعاء الدقيقة على بُعد 2 متر من بدايتها، بحيث يتم عزل الاثنى عشر التي تعمل على امتصاص المواد الغذائية.

وبهذا الأسلوب تستقبل المعدة أقل كمية ممكنة من الطعام، بالإضافة إلى عدم مرور الطعام على الاثنى عشر المسؤول عن امتصاص السكريات. 

يستغرق إجراء العملية ما يقرب من ساعة واحدة، ويتمكن المريض من العودة إلى منزله وممارسة حياته بصورة طبيعية بعد يومين من الإجراء، مع الالتزام بكافة تعليمات الطبيب.

مميزات عملية تحويل المسار بالمنظار

  • تساعد على إنقاص الوزن بسرعة كبيرة.
  • تساعد على تحسين الحالة النفسية، ورضا المريض عن نفسه.
  • يشعر المريض بالشبع بعد تناول أقل كمية من الطعام.
  • تمنع امتصاص السكريات والنشويات بنسبة تصل إلى 75%.
  • تساعد في علاج الأمراض الصحية المرتبطة بالسمنة كأمراض القلب والسكري.
  • لا يحتاج المريض لفترة نقاهة طويلة، حيث يمكنه الرجوع إلى حياته الطبيعية بعد يومين.
  • لا تترك أي أثر جراحي، حيث يتم غلق الجرح بخياطة تجميلية.

عوامل نجاح عملية تحويل المسار

يعتمد نجاح عملية تحويل المسار على عدة عوامل:

  • اختيار أفضل دكتور تحويل مسار في مصر.
  • الأمراض المزمنة المصاحبة لمريض السمنة.
  • مدى التزام المريض باتباع تعليمات الطبيب.

مواضيع ذات صلة :

مضاعفات عملية تحويل المسار

عملية تحويل المسار كأي عملية جراحية من الطبيعي أن يكون لها مضاعفات، ولكن إن تمت على يد أفضل دكتور تحويل مسار في مصر، بالتأكيد يمكن تفادي تلك المضاعفات، ومنها:

  • احتمالية حدوث ثقب أو تسريب في المعدة.
  • احتمالية حدوث عدوى أو التهابات في الجروح.
  • القيء المستمر والغثيان، نتيجة لتضييق مسار الطعام بين المعدة والأمعاء.
  • تسبب نقص في الفيتامينات والمعادن والأملاح، بالتالي لابد من الالتزام بتناول المكملات الغذائية لمدة لا تقل عن 5 سنوات.

من هو أفضل دكتور تحويل مسار في مصر؟

يعد دكتور رامي حلمي أفضل دكتور تحويل مسار في مصر لما يتميز به من الصفات التالية:

  • مهارته وخبرته في جراحات السمنة المفرطة.
  • استخدامه لأحدث الأدوات والتقنيات المتاحة لجراحات السمنة.
  • متابعته للمريض بعد إجراء العملية إلى أن يصل إلى الوزن المطلوب.

وبعد أن تعرفنا على أفضل دكتور تحويل مسار في مصر، يشرفنا استقبال أسئلتكم واستفساراتكم عبر الأرقام التالية، أو قوموا بزيارة موقعنا الإلكتروني لمعرفة المزيد عن عمليات السمنة المفرطة.

د. رامى

د. رامى