25 أكتوبر

ما هي عملية الساسى واهم شروطها

كتب Dr Ramy Helmy | لا توجد تعليقات | مقالات

يشعر مرضى السمنة بكثير من الضغط والانزعاج جراء زيادة الوزن المفرطة التي تعيق استمتاعهم بالحياة، لذلك يلجأ أغلبهم إلى جراحات السمنة مثل عملية الساسي الشهيرة. في المقال التالي نجيب على سؤال هام لطالما شغل أذهان مرضى السمنة ألا وهو: “ما هي عملية الساسى؟”.

ما هي عملية الساسى؟

مما لا شك فيه، ينزعج معظم مرضى السمنة من أسلوب حياتهم، فهم يعجزوا عن ممارسة الأنشطة التقليدية اليومية بسهولة، وكثيرًا ما لا ينجحوا في إنقاص أوزانهم بالطرق التقليدية المتضمنة اتباع الحمية الغذائية وممارسة الرياضة اليومية، الأمر الذي يدفعهم إلى اللجوء لجراحات علاج السمنة، مثل عملية الساسي.

للوهلة الأولى قد يشعر بعض مرضى السمنة بالحيرة عند سماعهم عن عملية ساسي للتخسيس لذا يبدأون في إلقاء كم كبير من الأسئلة لاستيضاح الأمر، ومن بين تلك الأسئلة:

  • ما هي عملية الساسى؟
  • كيف تساعد عملية الساسي في إنقاص الوزن؟
  • كيف تُجرى عملية الساسي؟
  • هل هناك شروط للخضوع إلى عملية الساسي؟

يجيب دكتور رامي على السؤال الأول:”ما هي عملية الساسى؟” قائلًا: “عملية الساسي هي أحدث جراحات السمنة المفرطة، وهي تجمع بين مميزات كلًا من عملية تحويل المسار وعملية تكميم المعدة”.

كيف تُساعدنا عملية الساسي على إنقاص الوزن؟

بعدما علمنا إجابة أول سؤال يثير تساؤل بعض مرضى السمنة وهو:”ما هي عملية الساسى؟”، ننتقل إلى الطريقة التي تساهم بها عملية الساسي في إنقاص الوزن.

ذكرنا سابقًا أن عملية الساسي تجمع بين خطوات كلًا من عملية تكميم المعدة وعملية تحويل المسار بالتالي وهو ما يحدث عن طريق:

  • تقليص حجم المعدة كما يحدث في عملية التكميم، وبالتالي لا تستطيع المعدة استيعاب كمية كبيرة من الطعام، ويصل الفرد إلى مرحلة الشبع بسرعة، كما لا يشعر المريض بالجوع لفترة زمنية طويلة نتيجة استئصال الجزء المسؤول عن إفراز هرمون الجوع.
  • عمل مسارين للطعام يبدأن من المعدة وينتهيان في الأمعاء على أن يكون أحدهما هو المسار الطبيعي، ويمر من خلاله 30 بالمئة من الطعام، والآخر هو مسار جديد يتجاوز معظم أجزاء المعدة، ويمر فيه 70 بالمئة من الطعام.

خطوات عملية ساسي للتخسيس

يجري الطبيب عملية الساسي متبعًا الخطوات التالية:

  • يخدر الجراح  مريض السمنة تخديرًا كليًا لئلا يشعر بالألم أثناء عملية الساسي.
  • يصنع الطبيب فتحات صغيرة في جدار البطن حتى يمر المنظار من خلالها ويصل إلى المعدة.
  • يستأصل الطبيب جزءًا من المعدة يتراوح حجمه ما بين 60 إلى 70 بالمئة كما في عملية التكميم.
  • يصنع الطبيب مسارًا جديدًا للطعام يصل بين المعدة والجزء الأخير من الأمعاء الدقيقة.
  • يجري الطبيب اختبارًا للتسريب بعد الانتهاء من الخطوات السابقة.

إقرأ ايضاً: مقارنة بين عمليات التخسيس

كم من الوقت يحتاج الطبيب لإجراء عملية ساسي للتخسيس؟

تتراوح المدة الزمنية التي يستغرقها المريض داخل غرفة العمليات عند الخضوع إلى عملية ساسي للتخسيس ما بين 45 إلى 60 دقيقة، وينبغي عليه ألا يغادر المستشفى خلال الأربع والعشرين ساعة القادمة حتى يتأكد الطبيب من سلامته.

شروط الخضوع إلى عملية ساسي للتخسيس

يسمح الطبيب للمريض بالخضوع إلى عملية ساسي للتخسيس إن توافر به شرط أساسي وهو تجاوز مؤشر كتلة الجسم عن 40. أما المؤشرات البالغة أقل من 40، فلا تُجرى العملية إلا للمصابين بالأمراض المزمنة المقترنة بالسمنة، مثل:

  • ارتفاع ضغط الدم.
  • مرض السكري من النوع الثاني.
  • ضيق التنفس أثناء النوم.

للمزيد من المعلومات، تواصل الآن مع عيادة دكتور رامي حلمي -استشاري جراحات السمنة والمناظير- على الأرقام الموضحة في الموقع.

Dr Ramy Helmy

Dr Ramy Helmy