21 أغسطس

عملية تغيير مسار المعدة بالمنظار | الخطوات والميزات والتكلفة

كتب د. رامى | لا توجد تعليقات | مقالات

“هل تريد فقدان الوزن بدون مجهود؟” جملة إعلانية شهيرة يستخدمها كل من يروج لمنتج لفقدان الوزن، لكن في حقيقة الأمر إذا تمعنت في هذه الجملة فستجد أنها خاطئة تمامًا، فجميع طرق إنقاص الوزن تتطلب بذل المجهور سواءًا اعتمدت تلك الطرق على اتباع نظام غذائي أو الخضوع للعمليات الجراحية.

يحبذ الكثير من مرضى السمنة الخضوع لعمليات جراحية للتخلص من الوزن الزائد وما يُصاحبه من مشاكل صحية، وأشهر هذه العمليات هي عملية تغيير مسار المعدة بالمنظار، لأنها تحقق نتائج رائعة خلال وقت قصير، فهي تساعد في إنقاص ما يقارب من 60% إلى 80% من الوزن الزائد، بالإضافة إلى أن آثارها الجانبية قليلة للغاية.

لذلك في هذا المقال سنلقي الضوء على عملية تغيير مسار المعدة بالمنظار، ونوضح أهم الإجراءات الواجب اتباعها قبل وبعد العملية لضمان نجاحها.

ما هي عملية تغيير مسار المعدة بالمنظار؟ 

يمر الأكل بمرحلتين قبل الوصول للدم، أولًا الهضم وتتم هذه المرحلة في المعدة والأمعاء، ثانيًا الامتصاص وتتم في الأمعاء الدقيقة، ثم ينتقل الأكل بعد ذلك إلى الدم ومنه إلى خلايا الجسم المختلفة، وفي حالة الإفراط في تناول الطعام فإن الفائض عن حاجة الخلايا منه يُخرن على هيئة دهون مما يُسبب السمنة.

تُستخدم عملية تغيير مسار المعدة بالمنظار في إنقاص الوزن للأشخاص الذين يعانون السمنة المفرطة، وتعتمد فكرة العملية على تقسيم المعدة إلى جزئين: 

  • الجزء الأول

يتم فصل جزء من المعدة في هيئة جيب صغير (Pocket) يتم توصيله بالأمعاء الدقيقة مباشرة مع تجاوز الجزء الأول منها، ويكون حجمه صغير للغاية حتى يقلل كمية الأكل التي يستطيع الشخص تناوله.

  • الجزء الثاني

هو الجزء الأكبر ويحتوي على الخلايا التي تفرز الهرمونات التي تفتح الشهية (هرمون الجوع)، ويتم توصيله بالأمعاء الدقيقة لكن يبقى في الجسم مُهملًا ولا يمر أي الطعام خلاله.

تُساعد عملية تحويل المسار على الحد من مُعدل امتصاص السكريات والدهون من الاثنى عشر وأول 2 متر من الأمعاء، مما يُسهم في إنقاص الوزن، لا سيما للمرضى الذين يتناولون السكريات بشراهة.

إجراءات ما قبل عملية تغيير مسار المعدة بالمنظار 

قبل الخضوع لـ عملية تغيير مسار المعدة بالمنظار، توجد بعض الإجراءات التي يمر بها المريض للاطمئنان على سلامته والتأكد من أن العملية مناسبة لحالته الصحية، وتلك الإجراءات تشمل: 

  • يفحص الطبيب المريض فحصًا شاملًا للتأكد من عدم إصابته بأي مرض قد يعيق إجراء العملية.
  • مراجعة التاريخ المرضي للمريض، وضبط جرعات الأدوية التي يتناولها حتى لا تؤثر في نتائج الجراحة، كما يجب إيقاف تناول أدوية السيولة قبل العملية. 
  • الإقلاع عن التدخين لمدة 4 أسابيع على الأقل قبل العملية، حتى لا تتأثر قدرة الجسم على التعافي بعد العملية.
  • تقليل مستوى الدهون في الجسم قبل العملية عن طريق اتباع نظام غذائي يعتمد على البروتينات قليلة السعرات الحرارية.
  • الصيام عن الأكل والشرب لمدة 8 ساعات قبل العملية.

إقرأ أيضاً :

خطوات عملية تحويل مسار المعدة بالمنظار 

تتم عملية تغيير مسار المعدة بالمنظار -بعد تخدير المريض تخديرًا كليًا- عن طريق عمل شقوق صغيرة في منطقة البطن، ثم إدخال المنظار والأدوات الجراحية الدقيقة عبر تلك الشقوق من أجل قطع المعدة إلى جزئين، الجزء العلوي يُسمى جيب المعدة، ويقوم الطبيب بتوصيله بالأمعاء الدقيقة بعد حوالي متر من بدايتها، أما الجزء الكبير “المعدة الرئيسية” يتم تدبيسه وتوصيله على بُعد مترين من الأمعاء.

ما بعد عملية تغيير مسار المعدة بالمنظار 

توجد بعض النصائح التي يوجهها الطبيب للمريض بعد إجراء عملية تغيير مسار المعدة بالمنظار لضمان نجاح العملية وتشمل: 

  • البقاء في المستشفى ليومين أو ثلاثة للاطمئنان على حالته الصحية.
  • تناول الأدوية والمكملات الغذائية (الفيتامينات) التي يصفها الطبيب للتغلب على الآثار الجانبية للعملية، مثل الإرهاق والشعور بالغثيان.
  • ممارسة بعض الأنشطة الخفيفة بمساعدة الطاقم الطبي بالمستشفى، مثل المشي أو الوقوف بجوار السرير لتنشيط الدورة الدموية.
  • الالتزام بالنظام الغذائي الذي يصفه الطبيب طوال مرحلة الاستشفاء.
  • تناول الأطعمة السائلة لمدة 3 أسابيع بعد العملية، ثم إدخال الأنواع الأخرى من الأكل تدريجيًا.
  • زيارة الطبيب بانتظام بعد العملية للاطمئنان على نجاحها ومتابعة حالة المريض.
  • الالتزام بممارسة الأنشطة الرياضية حتى في حالة الشعور بالإرهاق.
  • شرب لترين من المياه على الأقل يوميًا لإسراع عملية الشفاء.

عملية تغيير مسار المعدة بالمنظار من العمليات المشهورة التي تساعد على إنقاص الوزن بسرعة وأمان، خاصةً للمرضى الذي يعانون شراهة تجاه الحلويات، لكن يجب الالتزام بنصائح الطبيب بعد العملية لضمان نجاحها، كما يجب زيارة الطبيب في حالة الشعور بأي مشكلة بعد العملية.

د. رامى

د. رامى